أخبار الأسواقتداول الاسهم السعودية

“السعودي الفرنسي كابيتال” سنشهد إقبالاً قوياً للمواطنين السعوديين على السينما السعودية

ستشهد السعودية إقبالا قوياً للمواطنين على جميع دور العرض السينمائي

أكدت شركة ” السعودي الفرنسي كابيتال ” من خلال تقرير شامل  أن المملكة العربية السعودية سوف تشهد أقبالاً قوياً وارتفاع مذهل في مبيعات تذاكر السينما واقبالاً قوياً ايضاً للمواطنين على جميع دور العرض السينمائي والسبب يعود إلي ذلك بسبب عدم توافر وسائل ترفيهية اخرى غير فقط التنوع الديموغرافي ومستويات الدخل والتفاعل الأسري .

وأكدت الشركة أن أسعار تذاكر جميع دور العرض السينمائية مرتفعة للغاية بالنسبة لأسعار  الدول العربية الأخرى وسوق السينما الإقليمي . فمن المعروف أن جميع دول العالم العربي والأجنبي  سعر تذكرة السينما فيها ما بين 8 إلى 12 دولار وإنما المملكة العربية السعودية تخطت كل التوقعات وعرضت التذكرة بسعر 20 دولار مما سوف يكون لها تأثير قوي على الاقتصاد السعودي .   

 

وأكد التقرير التي عرضته ” السعودي الفرنسي كابيتال ” أنه يوجد العديد من العوامل التي سوف تؤثر على نسبة إقبال السعوديين لدور العرض السينمائي  والتي من الممكن أن تقلل من نمو مبيعات السينما وهي :

أهم العوامل المؤثرة التي طرحتها شركة ” السعودي الفرنسي كابيتال:

 

السعودي الفرنسي كابيتال

من الممكن أن  يحدث تقليل في المبيعات بسبب ارتفاع تكاليف المرافق العامة .

ارتفاع غير طبيعي في سعر تذاكر السينما مقارنة بالدول العربية والأجنبية الأخرى .

الحصول على ضريبة القيمة المضافة .

الحصول على ضريبة الترفيه وتكاليف المعيشة .

 

وقالت الشركة ايضاً من المتوقع أن يؤثر الذهاب باستمرار إلي دور العرض السينمائية على النمط المعيشي والاستهلاكي للأسر بالمملكة العربية السعودية مما يؤدي إلى تقليل معدل الادخار وخفض الإنفاق المنزلي مثل الأثاث .

والسبب يعود إلى ذلك نتيجة زيادة الإنفاق خارج المنزل والتبذير باستمرار على الأنشطة الترفيهية وسوف يكون له دور مهم وقوي في تقليل عدد الرحلات إلى الإمارات والبحرين، حيث كان المواطنين السعوديين يسافرون باستمرار إلى هذه الدول للاستمتاع بالترفيه ومشاهدة دور العرض السينمائي .

وأكدت شركة ” السعودي الفرنسي كابيتال ” أن ليس فقط  دور العرض السينمائي والدولة سوف تستفيد من السينما  وإنما سوف يفتح مجالات واسعة ويكون فرصة هائلة تفتح الطريق للقطاعات الأخري لجني المزيد من المال والأرباح خلال السنوات المقبلة مثل المطاعم والكافيهات وإلخ .

ولكن بالنسبة لمجال الملابس والإلكترونيات فتأثير السينما عليها سيكون قليل .

 

وأكدت ايضاً أن من الممكن أن يصل نسبة الإنفاق الشهري للسعوديين على التسلية والترفيه إلى 57% وذلك في حال تم ارتفاع تخصيص الإنفاق على الترفيه إلى نفس المستويات الموجودة بدولة الكويت .

فقد أعلنت المملكة العربية السعودية في مطلع شهر مارس الماضي بعرض أول لائحة ترخيص لدور العرض السينمائي بعد إنقطاع دام لأكثر من 35 عام .

وكذلك تم إنشاء المجلس السعودي للأفلام في نفس الشهر ليصبح أول كيان رسمي متخصص في صناعة الأفلام بالسعودية حتى يستطيع تحقيق أهداف رؤية المملكة .

فمن المعروف أن المملكة العربية السعودية تسعى لتنفيذ ورؤيتها المستقبلية لعام 2030 في إطار تحقيق أهداف مستقبلية تطمح إلى رفع مساهمة قطاع الترفيه في إجمالي الناتج المحلي من 3% إلى 6% .

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

Help-Desk